+قلب المسيح+
هلا بك في منتدي قلب المسيح
زيارتك لنا أسعدتنا كثيرا..
و لكن لن تكتمل سعادتنا إلا بانضمامك لأسرتنا ..
نتمني ان تقضي وقت ممتع معنا في المنتدي
ويكون سبب بركه
ونشر لكلمه السيد المسيح
وتعاليمه



ان كان الله معنا فمن علينا
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  19 سؤال و إجابة هامة جداً

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
Admin
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 264
تاريخ الميلاد : 25/05/1992
تاريخ التسجيل : 19/07/2010
العمر : 26
الموقع : www.tanta.hooxs.com

مُساهمةموضوع: 19 سؤال و إجابة هامة جداً   الخميس أغسطس 26, 2010 12:26 pm





طريق الخلاص
1- هل تؤمن انه توجد دينونة مقبلة ؟
على ذلك نجدها فى كلمة الله . ففى (
عب 9 : 27 )
. نقرأ
" بعد الموت الدينونة " وفى حادث
الغنى الذى مات ودفن يكشف المسيح الستار عما وراء القبر فيقول " رفع عينيه
فى الهاوية وهو فى العذاب " ( لو 16 : 22 ) .

2- هل الناس الأشرار جدا فقط هم الذين سيذهبون إلى جهنم ؟
الكتاب المقدس لا جعل فرقا بين خاطىء
وخاطىء
" لأنه لا فرق " ( رو 3 : 22 ) وحكم الله العادل الموضح
فى كلمته هو :
" النفس
التى تخطيء هو تموت "
( حز 18 : 4 )
وان " أجرة الخطية هو موت " ( رو :23 ) . فان كنت قد
أخطأت ، مهما كان نوع خطيئتك ، بالقول أو بالفكر أو بالعمل ، فأنت خاطىء ،
ولا محالة هالك وتحت دينونة الله .

3- إن
كان الإنسان يعمل أحسن ما عنده أفلا يخلص ؟

إن أحسن ما عند الإنسان لا يرضى الله .
وها هى شهادة الله الفاحص القلوب والعارف كل شىء :
" ليس بار . ليس ولا واحد " ( رو 3 : 10) وها هى شهادة النبى الروح
القدس
" قد صرنا كلنا كنجس
وكثوب عدة ( اى كثوب نجس ) كل أعمال برنا "
(
أش 64 : 6)
.

4- ولكن
الا يفرق الله بين الناس الذين يعيشون عيشة صالحة وبين أولئك الذين يعيشون
حياة شريرة ؟

بحسب كلمة الله نجيبك انه " لا فرق " فى نظر الله ن
وما دام الإنسان بعيداً عن الله ن وغير مولود من الله ( اى ليست له
الطبيعة الإلهية التى تكره الشر وتهرب منه ) فانه لا يستطيع أن يحيا حياة
صالحة .

5-إذن
. ماذا يعمل الإنسان لكى يرضى الله ؟

لو كان خلاص الإنسان موقوفا على ما يعمله
الإنسان لنفسه لما كان هناك رجاء قط فى خلاصه ، لأننا
" كلنا كغنم ضللنا . ملنا كل واحد إلى
طريقة "
( أش 53 : 6 ) إنما
أحسن شىء يفعله الإنسان لكى يخلص هو أن يعترف بأنه إنسان خاطىء هالك ،
وعاجز عن خلاص نفسه ، ويثق فى رحمة الله التى دبرت الطريق لخلاصه .

6-إذن
. من الآن يحسن بى أن انضم إلى الكنيسة .

إن مجرد الانضمام إلى كنيسة لا يفيدك شيئا .
فان الرب مرة قال لنيقوديموس احد معلمى إسرائيل
" ينبغى أن تولدوا من فوق " ( يو 3 : 7 ) . والولادة من فوق ليست هى
إصلاح الطبيعة الفاسدة ، ولا تنال بالانضمام إلى آية كنيسة . والذين حصلوا
على الميلاد الثانى هم فقط أولاد الله . وهم وحدهم الذين سيدخلون السماء .

7-ولكن
أليس جميع الناس هم أولاد الله ؟

كلا ، لان الكتاب يقول صريحاً " وأما كل الذين قبلوه ( اى قبلوا
المسيح كمخلصهم ) فأعطاهم سلطانا أن يصيروا أولاد الله اى المؤمنون باسمه "
( يو 1 : 12 ) .
8-وما
معنى الولادة من فوق ؟

بالخطية فسدت طبيعتنا ولأجل ذلك نحن " متجنبون ( اى بعيدون ) عن حياة الله " ( أف 4 : 18 ) وعلى ذلك فنحن أموات .
ولكن بقبولنا المسيح نقام بحياة جديدة ( أف 2 : 1 ) فنصبح
" شركاء الطبيعة الأهلية " ( 2 بط 1 : 4 ) ونملك الحياة الأبدية (
يو 3 : 16 )
.

9-هل نعرف إننا
نملك الحياة الأبدية ؟

بكل تأكيد لأنه مكتوب " الذى يؤمن بالابن له حياة أبدية " ( يو 3 : 33 ) وأيضا يقول الرسول يوحنا "
من يؤمن بابن الله فعنده الشهادة فى نفسه . من لا يصدق الله فقد جعله
كاذباً لأنه لم يؤمن بالشهادة التى قد شهد بها الله عن ابنه وهذه هى
الشهادة أن الله أعطانا حياة أبدية وهذه الحياة هى فى ابنه . من له الابن
فله الحياة ومن ليس له ابن الله فليست له الحياة .
كتبت هذا
إليكم انتم المؤمنون باسم ابن الله لكى تعلموا أن لكم حياة أبدية ولكى
تؤمنوا باسم ابن الله " ( 1 يو 5 : 10-13 ) وأيضا
" نحن نعلم إننا قد انتقلنا من الموت
إلى الحياة "
( 1 يو 3 : 14 )
.

10- أليس
ادعاء أن نقول إننا مخلصون ؟

لو لم يؤكد لنا الله ذلك ، لكان أعظم ادعاء
.

11-هل يهم كثيرا ما
نؤمن به ؟

يجب أن يؤكد الإيمان لنا إننا حصلنا على الحياة الأبدية
وألا فإننا لسنا مؤمنين بالمرة
" الذى يؤمن بالابن له حياة أبدية . والذى لا يؤمن بالابن لن يرى
حياة بل يمكث عليه غضب الله "
( يو 3
: 36 )
أن الإخلاص ليس كافياً ، فقد كان شاول الطرسوسى مخلصاً
إخلاصاً كلياً فى اعتقاده انه يعمل ما يرضى الله ، بينما كان فى الواقع
يضطهد المسيح .

12-وكيف أستطيع أن
اتأكد الطريق الصحيح بينما توجد اعتقادات كثيرة ؟

نحن لا يهمنا ما يعتقده الناس . ولكن يجب
علينا أن نقبل ما يقوله الله . يوجد طريق واحد فقط وهو المسيح الذى قال
" أنا هو الطريق " ويوجد بابا واحد إلى الملكوت هو المسيح الذى قال " أنا هو الباب " وقبولك المسيح معناه دخولك من الباب الحقيقى إلى الطريق
الصحيح .

13- إذن
حدد لى ما يجب على أن أومن به

آمن أن المسيح حمل خطاياك فى جسده على خشبة
الصليب ( 1 بط 2 : 24 ) متألماً عنك وبدلا منك . اقبله
كمخلصك الشخصى وضع فيه كل اتكالك وثقتك .
" آمن بالرب يسوع فتخلص "
( أع 16 : 31 ) .

14- ولكن
ما العمل إذا لم استطع أن استمر أمينا ؟

أن الرب يسوع المسيح هو الذى سيحفظك بقوته
" القادر أن يحفظكم غير
عائرين "
" ( يهوذا 24 )
15- أرجو
أن اسعى للخلاص فى المستقبل .

يوجد خطر عظيم فى تأجيل التوبة وطلب الخلاص
لان الحياة غير مضمونة . علاوة على أن الله لم يعدك بالخلاص فى المستقبل
أنا وقت الله هو الآن لأنه يقول
" هوذا الآن وقت مقبول . هوذا الآن يوم خلاص " ( 2كو 6 : 2 ) . إن كنت تعرض عن توسلات
الروح القدس الرقيقة ، فانه ربما يتركك . وفى وقت لا تنظره تسمع ذلك الصوت
الرهيب " يا غبى فى هذه الليلة تطلب نفسك منك " ( لو 12 : 20)
.

16- هل
الخلاص معناه ترك ملذات العالم ومسراته ؟

أن الخلاص لا يعنى ترك اى شىء ، بل قبول
المسيح كمخلصك الشخصى . وفى محبته وأفراحه الكفاية لان جعلك تترك العام
وملذاته
" أن أحب احد
العالم فليست فيه محبة الآب "
( 1يو 2
: 16 )
وبالخلاص يسكب الله محبته فى قلبك لتحل محل محبة العالم
فلا تعود تحب العالم ولا الأشياء التى فى العالم .

17- هل
تعدنى بانى لا أكون كئيباً بعد الخلاص؟

إن السبب الوحيد للكآبة والحزن هو الخطية فمتى خلصت من الخطية فمن أين تأتى إليك الكآبة ؟
اسمع ما يقوله الكتاب " تؤمنون به فتبتهجون بفرح لا ينطق به ومجيد " (
1 بط 1 : 8 )
.

18-وهل
من الضرورى أن اعترف بالمسيح جهاراً ؟

الكتاب يقول " إن اعترفت بفمك بالرب يسوع وآمنت بقلبك أن الله إقامة
من الأموات خلصت لان القلب يؤمن به للبر والفم يعترف به للخلاص "
( رو 10 : 9و 10 ) .
كيف
أصير مسيحياً حقيقاً ؟

بعد التجديد أطعم نفسك ولذذها بكلمة الله
1 بط 2 : 2 ولا تهمل الصلاة
اليومية مز 55 : 17 .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tanta.hooxs.com
 
19 سؤال و إجابة هامة جداً
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
+قلب المسيح+ :: ♥ † ♥ منتدي الروحانيات ♥ †♥ :: سؤال وجواب-
انتقل الى: